الرئيسية / فينيق مصري / تفاهمات ليبية في القاهرة تشمل خريطة لإنهاء الأزمة

تفاهمات ليبية في القاهرة تشمل خريطة لإنهاء الأزمة

شكري يؤكد دعم مصر المطلق للجهود الرامية إلى تسوية النزاع في ليبيا

القاهرة – فينيق مصري – ريحاب شعراوي- توصل وفدا المجلس الأعلى للدولة الليبية، وبرلمان طبرق في العاصمة المصرية القاهرة اليوم الأحد، إلى تفاهمات جديدة لتحديد خارطة طريق ترسم تواريخ كل مرحلة لإنهاء الفترة الانتقالية.

وذكر الوفدان في بيان صحفي، أن الطرفين اتفقا على تحديد موعد لوضع الأساس الدستوري للعملية الانتخابية، إلى جانب إدارة ما تبقى من المرحلة الانتقالية ومعالجة الملفات العالقة، من خلال تحديد موعد إجراء انتخابات بمدة لا تتجاوز شهر أكتوبر 2021

واتفق الوفدان على إعادة هيكلة المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية، على أن يتكون من رئيس ونائبين ورئيس حكومة مستقل، وبتصويت من مجلسي الأعلى للدولة وطبرق، ويلتزم بالاتفاق السياسي والقواعد الدستورية.

وحسب البيان الذي نقلته وسائل اعلام ليبية، ناقش الطرفان قضايا مهمة تمحورت حول آليات حل الأزمة في ليبيا، و”ضرورة التعاون مع الإدارة المصرية، لمساندة أشقائهم في ليبيا في الوصول إلى حلول عملية لإنهاء الأزمة في ليبيا، من خلال التواصل الفاعل مع كافة الأطراف الليبية دون استثناء”.

وتمخض عن اللقاءات تفاهمات عدة تشمل التمسك بالقيم والمبادئ الوطنية المتمثلة في وحدة التراب الليبي، واستقلال ليبيا وسيادتها وحرمة الدم الليبي، مع ضرورة التوصل إلى آليات تثبيت لوقف إطلاق النار والدفع بالعملية السياسية تحت إشراف الأمم المتحدة.

ووفق البيان، تم الاتفاق على تقديم الدعم للبعثة الأممية، لسرعة عقد جلسات الحوار السياسي بمساراته الثلاثة، لتجنب خلق مسارات موازية قد تشتت الجهود الوطنية والدولية وتحيد بالحوار عن أهدافه الرئيسية.

وشدد البيان على أهمية “دعم الحكومة المصرية في مساعدة المهجرين في جميع المدن الليبية، للعودة لمنازلهم وتأمين عودتهم في إطار مشروع المصالحة الوطنية الشاملة”.

 

 وكان أعرب وزير الخارجية المصري سامح شكري اليوم الأحد عن دعم بلاده المطلق لكافة الجهود الرامية إلى تسوية النزاع في ليبيا، بما في ذلك المشاورات الليبية-الليبية في المغرب.

وصرح شكري، أثناء مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الأرمني زهراب مناتساكانيان، بأن مصر تدعم كل المساعي الرامية للتوصل إلى حل الأزمة في ليبيا ولا تتحفظ على أي طرف ليبي يشارك في العملية السياسية.

وأكد الوزير تمسك مصر بإيجاد حل سياسي ليبي-ليبي تحت مظلة الأمم المتحدة، مشددا على ضرورة ضمان وحدة أراضي البلاد واحترام القرارات الدولية ذات الصلة.

وقال شكري إن مصر “تدخلت لتثبيت الوضع العسكري في ليبيا”، مشيرا في الوقت نفسه إلى وجود “تدخلات خارجية لخدمة سياسات توسعية في ليبيا” وتابع أن هناك “من يجلب مقاتلين أجانب وتنظيمات إرهابية إلى ليبيا”.

ووجه وزير الخارجية المصري في هذا الصدد انتقادات جديدة إلى تركيا، محملا إياها المسؤولية عن انتهاج “سياسات توسعية ومزعزعة للاستقرار في المنطقة”.

وقال إن “الأهم هو الأفعال وليست التصريحات”، مضيفا: “إذا لم تتوافق التصريحات التركية مع أفعال فلا أهمية لها”.

اجتماع ثان بين وفد غرب ليبيا واللجنة الحكومية المصرية 

وعلى صعيد اخر، عقد اجتماع ثان بين شخصيات سياسية وعسكرية ليبية واللجنة الحكومية المصرية المكلفة بملف الأزمة الليبية في القاهرة.

وقال عضو المجلس الأعلى للدولة في ليبيا، سعد بن شرادة،  في تصريح هاتفي لموقع “بوابة الوسط”، اليوم الأحد، إن الوفد الليبي سعى خلال الاجتماع الأول إلى التأكيد على تثبيت وقف إطلاق النار.

وأشار إلى تكثيف التواصل المصري مع غرب ليبيا، باعتبار مصر الأقرب جغرافيا واجتماعيا للشعب الليبي، وعلما بدور مصر الكبير في حل الأزمة.

والأربعاء الماضي، بدأ أعضاء مجلس النواب المجتمعون في العاصمة طرابلس، والمجلس الأعلى للدولة وشخصيات سياسية واجتماعية وعسكرية، زيارة إلى القاهرة  لـ”مناقشة موقف مصر من الأحداث الجارية في ليبيا وما رؤيتهم خصوصا المنطقة الغربية”، حسبما قاله في حينه بن شرادة.

ومن بين الشخصيات الليبية المشاركة في الاجتماع أبوالقاسم قزيط، وعبدالله  جوان، ومحمد  الرعيض، وأبو بكر سعيد، وأيمن  سيف  النصر، والتهامي الجطلاوي، وفهيم  بن رمضان، وحسن شابة.

شاهد أيضاً

شكري: المواطن المصري وحده من يقيم مدى تمتعه بحقوق الإنسان

 القاهرة – فينيق نيوز -ريحاب شعراوي – قال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، إن المواطن …

مصر تزود لبنان بالدقيق لاستمرار عمل المخابز

شكري من بيروت: مصر ستكون سندا للبنان القاهرة – فينيق مصري – ريحاب شعراوي – …

شكري: سنرد بحزم على أي تهديد للأمن القومي المصري والعربي

   القاهرة – فينيق مصري – ريحاب شعراوي – اعلن وزير خارجية مصر، سامح شكري، …

اترك تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: