الرئيسية / فينيق مصري / مصر تستهجن التصريحات التركية بشأن الاتفاق بين القاهرة وأثينا

مصر تستهجن التصريحات التركية بشأن الاتفاق بين القاهرة وأثينا

القاهرة – فينيق مصري – ريحاب شعراوي- ردت وزارة الخارجية المصرية اليوم الخميس، باستغراب على تصريحات الخارجية التركية الأخيرة، بعد إعلان القاهرة عن توقيع اتفاقية الحدود البحرية مع أثينا .

وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد حافظ تغريدة على “تويتر” : “بالنسبة لما صدر عن الخارجية التركية بشأن الاتفاق الذي تم توقيعه اليوم لتعيين المنطقة الاقتصادية الخالصة بين مصر واليونان… فإنه لمن المستغرب أن تصدر مثل تلك التصريحات والادعاءات عن طرف لم يطلع أصلا على الاتفاق وتفاصيله”.

وكانت الخارجية التركية أعلنت عن رفضها للاتفاقية الخاصة بترسيم الحدود البحرية المبرمة اليوم الخميس بين مصر واليونان.

وذكرت الخارجية في بيان منشور على موقعها الإلكتروني أن الاتفاقية التي وقع عليها وزيرا الخارجية المصري سامح شكري واليوناني نيكوس دندياس في القاهرة “باطلة بالنسبة لأنقرة”، مشددة على عدم اعتراف تركيا بوجود حدود بحرية بين الدولتين.

ووقع وزير الخارجية، سامح شكري،ونظيره اليوناني، نيكوس دندياس، اتفاقا لترسيم الحدود البحرية بين البلدين.

وزار اليوم الخميس وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس القاهرة، لاستئناف المفاوضات مع السلطات المصرية حول اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين البلدين.

وتسعى مصر لإسقاط اتفاق السراج وأردوغان في شرق المتوسط، حيث اتفقت القاهرة وأثينا منذ أشهر عدة على الإسراع في ترسيم الحدود البحرية بينهما، وتأتي زيارة وزير الخارجية اليوناني للقاهرة في وقت بالغ الأهمية بعد ترسيم الحدود بين بلده وإيطاليا.

 وكانت كشفت صحيفة “الوطن” المصرية، عن الهدف وراء توقيع اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر واليونان، موضحة أن هذا القرار يحمل الكثير من الرسائل والدلالات السياسية والقانونية.

وأوضحت الصحيفة أن المراقبين السياسيين يؤكدون أن الخطوة  من شأنها تضييق الخناق بشأن أطماع تركيا في منطقة شرق البحر المتوسط.

وقال بشير عبد الفتاح الخبير في الشأن التركي، للصحيفة المصرية إن: “تعيين الحدود البحرية المصرية اليونانية خطوة مهمة، لأن مصر رغم أنها كانت حريصة على تعيين حدودها البحرية لإتاحة التنقيب عن النفط والغاز على مدار 30 سنة، لكن بسبب خلافات قانونية وإدارية لم يتسنّ لها ذلك مع دول مهمة وبينها اليونان”.

وأضاف: “وبالتالي، فالاتفاق يتيح لمصر وضع النقاط على الحروف فيما يتعلق بحدودها المائية الغربية لأنها تم تعيينها مع اليونان، وهذا يحسم الجدل بشأن هذه المنطقة، وفي الوقت ذاته فالاتفاق يشكل صفعة قوية بالنسبة لتركيا”.

وأوضح عبد الفتاح: “تركيا كانت تعبث في المنطقة الغربية من حدودنا البحرية الغربية، ومن ذلك فإبرام مذكرة التفاهم بينها وبين حكومة فايز السراج في طرابلس قسمت هذه المنطقة مناصفة بينها وبين طرابلس، وأتاحت لنفسها التنقيب عن الثروات في هذه المنطقة بينما في ذلك مناطق تخص الحدود البحرية لليونان”.

وفي نهاية تصريحه، قال عبد الفتاح: “أهمية الاتفاق تكمن في أنه سيعطي أولًا مصر حرية ومساحة من الحركة للتنقيب عن الثروات في حدودها البحرية الغربية، ويؤمن حقوق اليونان في مواجهة تركيا بشأن الجزر اليونانية، ومن ناحية ثالثة يسد الطريق أمام تحركات أنقرة لإثارة التوترات في مثلث ليبيا – اليونان – تركيا، وهو وضع قانوني جديد يسد الباب أمام هذه التحركات التركية”.

من جانبه، أكد مساعد عبد العاطي شتيوي عضو مجلس إدارة الجمعية المصرية للقانون الدولي، أن “الاتفاق يعني من الناحية القانونية أن مصر واليونان التزمتا بالاتفاقيات والأحكام الحاكمة لتعيين الحدود البحرية المشتركة وفق اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار لعام 1902، والتي أوجبت على الدول عدم القيام بأي أعمال كالبحث عن الثروات وغيرها من أنشطة إلا بعد التوافق وفق قواعد العدل والإنصاف مع الدول المتقابلة معها أو المتلاصقة معها في الحدود البحرية”.

وأضاف: “الاتفاق نقطة إيجابية بالنسبة لمصر ومكسب قانوني مهم، لا سيما أن المفاوضات مع اليونان كانت بالغة الصعوبة، وبالمقابل يعد ذلك تضييقًا للخناق على وضع تركيا في شرق البحر المتوسط”.

وأوضح الخبير في القانون الدولي أن “هناك تقاطع حدود بحرية بين مصر واليونان، وبالتالي فالاتفاقية المصرية اليونانية ستكون حائطًا أو مانعا من ضمن الموانع إلى جانب الموانع الطبيعية التي تؤكد عدم وجود حدود مشتركة بين تركيا وليبيا، وبالتالي الاتفاقية تضيف لليونان مكاسب قانونية وسياسية واستراتيجية لها، لما تمثله من تضييق للخناق على تركيا خاصة فيما يتعلق بالتحرك التركي مع السراج”.

شاهد أيضاً

أردوغان: أرمينيا أظهرت أنها تمثل أكبر تهديد للسلام والاستقرار

تركيا تعلن دعمها المطلق لأذربيجان في النزاع مع أرمينيا اعتبر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، …

بدء إجلاء الفلسطينيين العالقين في تركيا إلى غزة

رام الله – فينيق نيوز – بدأت وزارة الخارجية والمغتربين عملية إجلاء المواطنين من قطاع …

تركيا: تطبيع البحرين ضربة ضد القضية الفلسطينية

أدانت وزارة الخارجية التركية بشدة، وأعربت عن قلقها، لإقامة البحرين علاقات دبلوماسية مع إسرائيل. وأكدت …

%d مدونون معجبون بهذه: