محلياتمميز

اصابات بمواجهات والاضراب الشامل يعم مدينة الخليل

 

الخليل – فينيق نيوز –  أصيب، ظهر اليوم الاثنين، عشرات المواطنين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، أطلقته قوات الاحتلال خلال مواجهات اندلعت في باب الزاوية بمدينة الخليل اللتي عمها اضراب شامل.

واندلعت المواجهات عقب احتجاج عشرات المواطنين، تنديدا بنية الاحتلال إقامة حي استيطاني وسط المدينة، فيما عم الاضراب الشامل كافة مناحي الحياة في محافظة الخليل، بدعوة من حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح”. تنديدا بإقامة بؤرة استيطانية جديدة بالبلدة القديمة ومشاريع استيطانية بتخوم الحرم الإبراهيمي.

ورجم عدد من الشبان بالحجارة الحاجز العسكري المؤدي إلى شارع الشهداء، وأشعلوا الإطارات في المنطقة.

وشددت قوات الاحتلال الإسرائيلي اجراءاتها العسكرية في محيط الحرم الإبراهيمي الشريف بمدينة الخليل، اليوم الاثنين.

وانتشرت قوات الاحتلال في محيط الحرم الإبراهيمي، وعلى البوابات المقامة على مداخله، وأعاقت وصول المصلين

ورغم هذه الإجراءات، أمّ الحرم مئات المواطنين تلبية للدعوة التي أطلقتها حركة فتح بالإضراب الشامل والتوجه لأداء صلاة الظهر في الحرم الإبراهيمي، للتصدي لمخططات الاحتلال الاستيطانية.

وقال مدير الحرم الإبراهيمي الشريف حفظي أبو اسنينة إن قوات الاحتلال المتمركزة على مداخل الحرم أعاقت مرور المصلين، وأخضعتهم لتفتيش شخصي في محاولة للحد من تواجد المواطنين فيه.

وفي سياق التضييق على  ابناء محافظة الخليل، هدمت قوات الاحتلال بركسا، وجرفت 6 دونمات من أراضٍ زراعية للمواطنين في بلدة بيت أمر.

وأفاد الناشط في مقاومة الاستيطان، محمد عوض، بأن جرافات الاحتلال هدمت بركسا وجرفت ما يقارب من 6 دونمات من الأراضي المزروعة باللوزيات، في منطقة القرن، شرق بيت أمر ، تعود ملكيتها للمواطن بدر أحمد أبو عياش.

الوسوم

مقالات ذات صلة

John Carlson Jersey 
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: