اّخر الأخبار
الرئيسية / تقارير وتحقيقات /   هل تودع مصر “التوك توك”؟

  هل تودع مصر “التوك توك”؟

 

القاهرة – فينيق مصري – ريحاب شعراوي- بعد أكثر من 10 سنوات من استخدامه كوسيلة تنقل في العديد من المحافظات المصرية وخاصة في الاحياء والمناطق الفقيرة وفي الشوارع والازقة الضيقة والمكتظة تتجه السلطات الى إحالة “التوك توك” على التقاعد

ويرى كثيرون ان الخطوة أتت متأخرة في ظل الجدل المتجدد حول مخاطر هذه الوسيلة للتنقل على المجتمع والأمان المروري، كون 90% من هذه المركبات المستخدمة في النقل باجر غير مرخصة ما يمكن من استخدامها في غير اغراضها

ويبلع سعر التوك توك الواحد اليوم من انتاج مصري بين 20 الف جنية مصري و34 الفا فيما يقدر سعر الهندي منها بين 35 و45 الف جنيه مصري، ما يشجع على امتلاكها واستخدامها كمصدر رزق.

وبخلاف المرات السابقة حيث الضخة رافقت حوادث أخلاقية او امنية كانت هذه المركبة في صلبها، يبدو ان امر الاستغناء عنها واستبدلها باخرى، يأخذ بعدا رسميا جديدا مع دعوات تطالب الحكومة المصرية ومجلس النواب بإعداد قوانين من أجل إلغاء تراخيص “التوك توك” في مصر والسعي إلى إيجاد حل لها

ورسميا توجه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بالبدء في برنامج لاستبدال وإحلال “التوك توك” بسيارات آمنة ومُرخصة، مثل “الميني فان” التي تعمل بالغاز الطبيعي  في خطوة مماثلة تذكر باستبدال سيارات التاكسي القديمة، ليحل محلها التاكسي الأبيض.

جاء ذلك في اجتماع حضره محمد معيط، وزير المالية، واللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، واللواء ألبير زكي، بالإدارة العامة للمرور، ومسؤولي الجهات المعنية

ويرى مدبولي أن هذا البرنامج سيكون له مردود إيجابي كبير، حيث سيوفر وسائل مواصلات آمنة، ومُرخصة، وحضارية للمواطنين، فضلاً عن توفير آلاف فرص العمل.

بدوره أشار المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء، بأن رئيس الوزراء وجه بأن يتم عقد اجتماع قريباً مع مصنعي “التوك توك”، لبدء تحويل خطوط إنتاجهم لسيارات “الميني فان” على سبيل المثال، خاصة أنه تم التنسيق معهم مسبقاً على تخفيض إنتاجهم من مركبات “التوك توك”، تمهيداً لتنفيذ برنامج للاستبدال والإحلال.

من جانبه وافق وزير المالية على البدء في هذا البرنامج لما له من آثار إيجابية، مشيراً إلى أن هناك وحدة بالفعل بالوزارة تولت مشروع إدارة التاكسي سابقاً، ومستعدون لبدء تنفيذ هذا البرنامج.

و”التوك توك” سيارة بسيطة دون أبواب مفتوحة تستخدم محركا صغيرا، تستخدم كسيارة أجرة رخيصة الثمن في الضواحي والمناطق الشعبية بالمدن والقرى.

وتُشير إحصائيات الجهاز المركزي للتعبئة العامة أن متوسط عدد مركبات التوك توك فى مصر يتراوح بين ٢.٥ و٣ مليون مركبة نحو ١٠٪ منها فقط مُرخصة، والباقى يمارس نشاطه فى الشوارع والأزقة دون أى التزام للدولة من ضرائب وتأمينات.

يهدد حظر سير التوك توك فى المدن ووقف إصدار تراخيصه واستيراده مصدر رزق نحو ٤٥٠ ألف أسرة وهم يمثلون شبابًا يعملون على تلك المركبات، ووفقًا لحصر وزارة التنمية المحلية، فإن عدد مركبات التوك توك فى مصر تبلُغ ٤١٦ ألفًا.

ويرى اللواء أشرف أمين، الخبير الأمني، ان قرار استبدال التوك توك بالميني فان 7 راكب، تأخر كثيرًا، خاصة أن التوك توك لديه علاقة كبيرة بالجريمة، خلاف تأثيره بصورة ما على سلوك الشباب”.

وأضاف بعض أنماط الجريمة ظهرت بالتزامن مع ظهور التوك، وأدى لظهور بعض الأمراض، بسبب استقلال الشعب التوك توك بدل المشي اضافه الى انه استُخدم في ارتكاب بعض الجرائم الإرهابية، ونقل بعض المواد المخدرة في ظل عدم ترخيصه من قبل الدولة.

وستوفر الحكومة سيارات الڨان (7 راكب) كبديل لمركبات التوك توك من خلال المشروع القومي للتنمية البشرية والمجتمعية “مشروعك” التابع لوزارة التنمية المحلية والتنسيق مع جهاز المشروعات المتوسطة والصغيرة لوضع مخططات للترويج لسيارات “ميني ڨان” وإبراز مميزاتها مثل: الأمان وصغر الحجم وسهولة المرور في الطرق الضيقة وزيادة عدد الحمولة التي تبلغ 7 ركاب.

 

شاهد أيضاً

99 مليون مصري يعيشون اليوم داخل وطنهم

القاهرة – فينيق مصري – أظهرت الساعة السكانية للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، …

السيسي يمدد حالة الطوارئ في مصر لثلاثة أشهر

  القاهرة – فينيق مصري – اصدر الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، قرارا بتمديد حالة …

بعد تعليق الرحلات.. السفير البريطاني يعتذر لمصر

القاهرة – فينيق  مصري – ريحاب شعراوي – اعتتذر السفير البريطاني لدى القاهرة ، جيفرى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *