الإثنين , 16 يوليو 2018
الرئيسية / محليات / قوى رام الله تدعو الى فعاليات ميدانية بعنوان ” وحدة الدم والمصير”

قوى رام الله تدعو الى فعاليات ميدانية بعنوان ” وحدة الدم والمصير”

 

رام الله – فينيق نيوز – اهابت القوى الوطنية والاسلامية لمحافظة رام الله والبيرة اليوم السبت بالجماهير المشاركة الحاشدة في البرنامج الأسبوعي للفعاليات  الميدانية المقررة.

جاء ذلك في بيان صدر بعنوان “نداء وحدة الدم والمصير” صدر اليوم عقب اجتماع قيادة القوى الأسبوعي برام الله

ودعت القوى الوطنية والإسلامية الجماهير إلى المشاركة، في فعالية حماية الأهل في الخان الأحمر على مشارف القدس المحتلة من محاولات الاقتلاع التي يمارسها الاحتلال.

وأعلنت إن تجمع المشاركين سيكون عند السابعة مساء  اليوم السبت في رام الله والتوجه للاعتصام في الخان الأحمر، بدعوة من هيئة شؤون الجدار والاستيطان والفعاليات الشعبية، وذلك لحماية الخان الأحمر ومطالبة العالم بالتدخل لوقف سياسة التطهير العرقي.

واكدت القوى على وحدة الدم والموقف والمصير ورفض الانقسام الجغرافي والسياسي بين الضفة الفلسطينية وقطاع غزة الباسل واستمرار لمسيرات العودة للمشاركة في الفعالية بالتزامن مع فعالية مماثلة لاهالي قطاع غزة على السياج العنصري الفاصل الجمعة 29/6 بعد صلاة الظهر باتجاه حاجز الاحتلال- بيت ايل رفضا لصفقة القرن، وتأكيدا على استمرار كفاح الشعب المشروع حتى الحرية والاستقلال.

ودعت الى اعتبار الجمعة يوم تصعيد ميداني في وجه الاحتلال ومستوطنيه في كافة مناطق الاحتكاك والتماس.

ودعت القوى الى الاستمرار في الضغط والعمل لوقف التعامل مع المؤسسات الأميركية الداعمة للاحتلال ومشاريع التمويل المشروط سياسيا ومؤسساتها المشبوهة وهي يجب ان ترحل عن ارضنا.

وجاء في البيان تواصل الإدارة الأميركية جهدها وتكالب مؤامراتها الدنيئة في اطار شراكتها الكاملة مع الاحتلال بهدف تصفية القضية الوطنية لشعبنا وفرض حل الامر الواقع الذي يتنكر لابسط المواثيق والأعراف الدولية، فيما يواصل شعبنا وقيادته رفض اية املاءات او اشتراطات ورفض صفقة القرن المزعومة وهو موقف جسدته قرارات المجلس الوطني في دورته الأخيرة نيسان/ أيار الماضي،  ويؤكد شعبنا العظيم انه لن يرضخ لكل المحاولات الأميركية الخبيثة ليس فقط بالقفز عن قرارات الأمم المتحدة وانما استبدال المرجعيات الدولية عبر بوابة الحل الإقليمي المرفوض وهو ما يستدعي التوحد فورا خلف البرنامج الوطني، وانهاء صفحة الانقسام الكارثي، وحماية الحريات العامة والحقوق المدنية المكفولة بالقانون، محذرين من اشغال الساحة الداخلية بقضايا بعيدة عن التناقض الأساس مع الاحتلال الإسرائيلي داعين لتغليب لغة الحوار المسؤول والجاد بعيدا عن كل الاشكال التي تسيء لصورة شعبنا وفي الوقت الذي يجب حماية السلم الأهلي والنسيج الوطني والاجتماعي نحذر من مغبة الانجرار لمربعات هدفها خلخلة السلم الأهلي واضعاف الموقف الوطني لشعبنا في التصدي لصفقة القرن وحماية حقوق شعبنا حق العودة وفق القرار الاممي 194 وحق تقرير المصير والدولة المستقلة وعاصمتها القدس .

اننا ونحن نرفع صوتنا عاليا برفض جولة كوشنير وجرنبلات للمنطقة وما تحمله من مخاطر ومقترحات عدوانية لشعبنا وشعوبها فاننا ندعو القيادة الفلسطينية لاستمرار التمسك الحازم بوقف اللقاءات مع الجانب الأميركي ورفض هذه المقترحات الأميركية المسمومة والاعلان مجددا ان الولايات المتحدة هي شريك كامل في العدوان على شعبنا وحقوقه العادلة، مؤكدين ان كل المحاولات الرامية لخلق قيادة بديلة ستسقط ويفشلها شعبنا بقوته وارادته التي لا تكسر ودفاعه المشروع عن حقوقه ومستقبله .

شاهد أيضاً

تيسير خالد : الوضع على الجبهة في القطاع ينذر بعدوان وجرائم حرب جديدة

  رام الله – فينيق نيوز – وصف تيسير خالد، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير …

الرجاء الانتظار ...

اشترك في القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديد الأخبار من فينيق نيوز. المعلومات التي تدخلها لاستخدامها في القائمة البريدية فقط.