اّخر الأخبار
الرئيسية / أسرى / حمدونة: مرارة يتجرعها الأسرى أثناء نقلهم بالبوسطة في رمضان

حمدونة: مرارة يتجرعها الأسرى أثناء نقلهم بالبوسطة في رمضان


رام الله- فينيق نيوز- أريج أبو كامش- باتت قضية النقل بـعربة “البوسطة” رحلة عذاب للأسرى في ظل الإنتهاكات، وخاصة في شهر رمضان.
و”البوسطة” مركبة تقل الأسرى والمعتقلين من مكان إقامة الأسير إلى الجهة المرادة، وغالباً تقل المنقولين من سجن إلى سجن، أو المرضى من السجن إلى ما يسمى مستشفى بالرملة، أو من السجن إلى المحاكم، ومسؤول عنها فرقة تتعامل بقمة التطرف وتسمى ” الناحشون “.
حول ذلك، قال مدير مركز الأسرى للدراسات رأفت حمدونة: “ظروف البوسطة صعبة بسبب رائحتها الكريهة، لسوء تصرف الأسرى الجنائيين، كونها تقل الأسرى الفلسطينيين واليهود، ما يشكل خطراً على حياة الأسرى الفلسطينيين”.
وتحدث حمدونة عن أوضاع الأسرى في شهر رمضان، من ظروف السفر الطويلة، وتقديم السحور والفطور في أماكن الإنتظار للمحاكم والعلاج والنقل، ودخول الحمام وخاصة للمرضى، وشدة الحر في الصيف، والبرودة في الشتاء، كونها مصنوعة من الصفيح السميك، ومقاعدها من الحديد، وقليلة التهوية، وكثرة الدخان والرائحة الكريهة والاكتظاظ، وغرفة العزل الضيقة.
وبيَّن أن معاناة الأسير المريض أقسى في “البوسطة”، إذ يحتاج لتناول الماء والدواء، وتناول الطعام في موعده، عدا عن دخول الحمام وخاصة لمرضى السكري، كما يوجد خطورة على حياتهم بسبب التضييقيات.
وطالب حمدونة المؤسسات الحقوقية والدولية، على رأسها الصليب الأحمر بالضغط على الاحتلال لوقف انتهاكاته بحق الأسرى والمعتقلين في السجون الإسرائيلية.
كما طالب وسائل الإعلام والمؤسسات الحقوقية والإنسانية بكشف انتهاكات الاحتلال بحق الأسرى، والضغط عليه لوقفها وحماية الأسرى، ومحاسبة ضباط إدارة مصلحة السجون والجهات الأمنية لانتهاكاتهم للاتفاقيات الدولية وحقوق الإنسان

شاهد أيضاً

النضال الشعبي تطلق حملة “بلد الخير… التكافل الاجتماعي” بالقدس

القدس- فينيق نيوز- أريج أبو كامش- أطلقت جبهة النضال الشعبي، اليوم الأحد، حملتها السنوية “بلد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *