الأربعاء , 24 يناير 2018
الرئيسية / محليات / جمعة غضب رام الله: شهيد و 20 جريحا بالرصاص وعشرات الإصابات بالغاز

جمعة غضب رام الله: شهيد و 20 جريحا بالرصاص وعشرات الإصابات بالغاز

27_47_16_15_12_20171

رام الله والبيرة – فينيق نيوز – أعلنت وزارة الصحة، مساء اليوم الجمعة، عن استشهاد الشاب محمد أمين عقل في العشرينيات من عمره، من سكان بلدة بيت أولا قرب الخليل، متأثرا بجروح أصيب بها بعد الظهر على المدخل الشمالي لمدينة البيرة.

واستشهد الشاب عقل في احد مشافي رام الله متاثرا جروح حرجة اصيب بها جراء   أطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي النار عليه بزعم تنفيذ عملية طعن، وأنه أصاب أحد جنود  الاحتلالممن كانوا يشاركون في قمع مسيرة في منطقة البالوع ليرتفع بذلك الى 4 عدد شهداء جمعة الغضب الثصانية رفضا لقرار ترامب

  وكان اصيب عشرات المواطنين بضمنهم سبعة بالرصاص الحي و12 بالمعدني، في مواجهات “|جمعة الغضب ” مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، تجددت لليوم التاسع رفضا لإعلان الرئيس الأمريكي الأربعاء قبل الماضي  القدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي

وتركزت اعنف المواجهات في محيط حاجز قلنديا العسكري جنوبا عقب مسيرة مركزية، وعلى المدخل الشمالي لمدينة البيرة، و غربا شهدت  قرى بلعين ونعلين والنبي صالح وقطنة مواجهات متفرقة أعقبت مسيرات محلية

واطلق  جيش الاحتلال  الرصاص الحي ومختلف انواع الذخائر، لقمع  المسيرات الحاشدة التي انطلقت غي عقب اقامة صلاة الجمعة في الساحات تلبية لدعوة القوى الوطنية والإسلامية التي اعلنت الجمعة يوم غضب وطني ويوم زحف نحو القدس

واصيب عدد من الصحافيين ومركباتهم بذخائر وغاز الاحتلال وبالحجارة اثنا قيامهم بتغطية المواجهات على جاجزي قلنديا والارتباط العسكري

واعلنت وزارة الصحة عصر امس، أن الطواقم الطبية تعاملت مع أربعة إصابات بالرصاص الحي خلال المواجهات المتواصلة في محيط رام والبيرة

وأوضحت أن أحد المصابين يعاني من جروح بالغة الخطورة على المدخل الشمالي لمدينة البيرة بذريعة تنفيذ عملية طعن، بالإضافة إلى ثلاثة مواطنين أصيبوا بعيارات نارية في الأطراف السفلى، وتم نقلهم للعلاج في مستشفيات رام الله.

واعلنت القوى والفصائل والفعاليات اليوم الجمعة ” يوم غضب” احتجاجا على قرار الرئيس الامريكي ترامب.

في 6 كانون الاول/ديسمبر  والذي قوبل برفض  وموجة تنديد واسعة في العالم حين اعلن اعترافه رسميا بالقدس عاصمة لاسرائيل متجاهلا الحقوق الفلسطينية وتاريخ ووجه المدينة العربي  والاسلامي والمسيحي

البيرة

وعلى مدخل البيرة الشمالي الذي يعد  أكثر المناطق سخونة في هبة الدفاع عن القدس  اصيب شاب بجروح حرجة اثر اطلاق قوات الاحتلال الرصاص نحوه بزعم تنفيذه عملية طعن جنود الاحتلال المشاركين في قمع المتظاهرين واسفرت عن اصابة احدهم بجروح

واطلق جنود الاحتلال النار على الشاب من مسافة قصيره  حتى بعد سقوطه ارضا وهو ينزف فيما تمكن متطوعون من الوصول الى الشاب الجريح ونقلة بسيارة اسعاف الى احد مشافي رام الله، حيث وصفت حالة الصحية بأنها بالغة الخطورة وان جهودا حثيثة تبذلها الطواقم الطبية لانقاذ حياته

وشوهدت سيارة اسعاف اسرائيلية في المكان حيث اجرى طاقمها اسعافا ميدانيا لجندي من افراد ما يسمى بحرس الحنود قبل ان تقله الى احد المشافي.

في غضون ذلك تواصلت المواجهات شمال البيره والتي تجددت اثر وصول عشرات المتظاهرين في مسيرة انطلقت من مدينة رام الله نصرة للقدس ورفضا لقرار ترامب.

ورجم المتظاهرون جنود الاحتلال بالحجارة والزجاجات واقاموا الحواجز الحجرية والمشتعلة في الشوارع القريبة من حاجز الاتباط العسكري لعرقلة حركة آليات الاحتلال.

وتصاعدت حدة المواجهات عقب ورود أنباء عن وقوع عملية طعن  واستشهاد شاب، شمال البيرة، حتى توجه المئات نحو المنطقة، واشتبكوا مع قوات الاحتلال التي استقدمت تعزيزات عسكرية كبيرة، بالحجارة قنابل الغاز التي نجحوا في التقاطتها واعادة القائها ما تسبب باصابة عدد من جنود الاحتلال

أصيب مصور التلفزيون الصيني نائل بويطل، الذي أصيب ، ومصور فضائية رؤية الأردنية، بالحجارة

واسفر القمع الاحتلالي عن اصابة 7 شبان بالرصاص الحي والرصاص المعدني المغلف آخرون بالاختناق بالغا المسيل للدموع

حاجز قلنديا

وشهد محيط حاجز قلنديا العسكري على المدخل الشمالي  لمدينة القدس المحتلة مواجهات عنيفة بين مئات  المتظاهرين وقوات الاحتلال التي اغرقت المنطقة في سحب من الغاز المسيل للدموع واطلقت  الرصاص المعدني بكثافة ضد المواطنين ما ادى الى وقوع عشرات الاصابات بضمنها  11 بالرصاص الحي  والمعدني المغلف

واندلعت المواجهات عقب مسيرة حاشدة انطلقت  من امام مدخل مخيم قلنديا بعد ان  ادى اكثر من 1000 مواطن  صلاة الجمعة في العراء تلبية لدعوة القوى الوطنية والاسلامية واعلانها  عن جمعة غضب نصرة للقدس

وكرست خطبة الجمعة على قرار نترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال، ونقل السفارة إليها، وإعلان الرفض الشعبي والرسمي للقرار. وضرورة مواصلة وتضافر كافة الجهود لحماية قبلة المسلمين الاولى وعاصمة دولة فلسطين الابدية

وتقدم  المسيرة اعضاء من القيادة بضمنهم امناء عامين واعضاء في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة فتح بضمنهم الدكتور واصل ابو يوسف والدكتور جمال محسين، وممثلو وقادة فصائل   العمل العمل الوطني وقيادة اقليم فتح في رام الله والبيرة وقلنديا على راسهم موفق سحويل.

وهاجم جنود الاحتلال الذين انشروا بكثافة في المكان  المسيرة بوابل من الذخائر لمنعها من التقدم ومحاولة اقتحام الحاجز للعبور الى القدس المحتلة ما ادى الى اصابة العشرات.

وقالت مصادر طبية إن 3 شبان أصيبوا بالرصاص الحي، من ضمنها إصابة وصفت بالخطيرة، لشاب أصيب بعيار ناري في الرأس، و7 شبان أصيبوا بالرصاص المعدني المغلف.

واعتبر عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية ابو صالح هشام  المسيرة الحاشدة تعبير اخر على  التمسك الوطني الحازم  والثابت بالقدس عاصمة ابدية لدولة فلسطين العتيدة، وعلى الاستعداد الوطني لمواصلة النضال حتى اسقاط اعلان ترامب العدواني واستعادة الحقوق الوطنية  المشروعة للشعب الفلسطيني

ودعا هشام الجماهير الى تفعيل مشاركتها الحاشدة في الفعاليات  المقررة والى اجتراح مبادرات في مواجة جيش الاحتلال ومستوطنية وفي التصدي لجرائمهم واعتدائهم

وقال الناشط في المقاومة الشعبية صلاح الخواجا، إن هذه المسيرة جاءت للتعبير عن رفضنا للسياسة الأميركية، وإعلان ترمب القدس عاصمة لإسرائيل، وعزلها عن بقية المناطق الفلسطينية، وتأكيدا على هوية القدس العربية الفلسطينية ولكسر هذا القرار كما كسر قرار وضع البوابات الإلكترونية.

ومنع جنود الاحتلال الإسرائيلي الصحفيين من التغطية، وأبعدوهم عن المكان، كما حطموا زجاج سيارة الصحفي جهاد بركات.

بلعين

وغرب رام الله، أصيب عدد من المواطنين بالاختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، في قرية بلعين

وانطلقت المسيرة السلمية الأسبوعية في القرية، تنديدا بإعلان ترمب ، تجاه جدار الفصل العنصري الجديد المقام على أراضي المنطقة المعروفة بمحمية “أبو ليمون” بمشاركة متضامنين اسرائيليين وأجانب.

وأطق جنود الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت، مما أدى لإصابة عشرات المواطنين بحالات اختناق.

نعلين

وفي البلدة الجارة والشريكة في المقاومة الشعبية بغرب رام الله، اصيب  عدد من المواطنن بالرصاص المغلف والاختناق  بالغاز المسيل للدموع  في مواجهات بقرية نعلين

وندلعت المواجهات اثر قمع قوات الاحتلال مسيرة البلدة  السلمية الأسبوعيةضد الاستيطان وجدار الضم والتوسع والفصل العنصري في اراضيها  ، والتي جاءت  تنديدا بإعلان ترمب القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.

واقتحمت قوات الاحتلال المدخلين الشرقي والجنوبي للقرية، وطاردت الشبان الذين أشعلوا الإطارات، ورجموا الجنود بالحجارة

شاهد أيضاً

64124011352

ثلاثة قتلى و8 جرحى باصطدام بين 3 مركبات فلسطينية واسرائيلية

طولكرم – فينيق نيوز – لقي ثلاثة مصرعهم بينهم شاب فلسطيني وأصيب 8 آخرين بحادث …

الرجاء الانتظار ...

اشترك في القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديد الأخبار من فينيق نيوز. المعلومات التي تدخلها لاستخدامها في القائمة البريدية فقط.