السبت , 19 يناير 2019
اخر الاخبار
الرئيسية / دولي / ترامب: على دول الخليج نشر قواتها بدل الجنود الامريكين بالمنطقة ودفع نفقات حمايتها

ترامب: على دول الخليج نشر قواتها بدل الجنود الامريكين بالمنطقة ودفع نفقات حمايتها

67695786646

واشنطن – فينيق نيوز – وكالات –  قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، بأنه على بلدان المنطقة الثرية بالشرق الأوسط أن تتكفل بالمصاريف الكبيرة التي ننفقها بلاده لحمايتها.

وأضاف ترامب خلال مؤتمر اصحفي  عقده مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أن واشنطن أنفقت 7 مليارات دولار على حماية بلدان ثرية، مشيرا إلى أن إدارته ستستبدل جنودها بالمنطقة بجنود تلك الدول.

وطالب ترامب دول الشرق الأوسط المساهمة ماليا في جهود القضاء على تنظيم “داعش”. معتبرا أن القوات الأمريكية أنجزت الكثير في سوريا وستعود إلى الوطن قريبا جدا.

وأكد ترامب رغبته في سحب جنوده من سوريا لكنه لا يريد ترك إيران تصل بنفوذها إلى البحر المتوسط، حيث قال “أرغب في إعادة جنودنا من سوريا ولكننا لا نريد إعطاء إيران ممرا مجانيا إلى البحر الأبيض المتوسط كما ناقشت مع ماكرون”.

وهدد ترامب إيران في حال هددت بأي شكل من الأشكال فستدفع الثمن كما لم تفعل أي دولة من قبل.

وادعى أن بصمات إيران تظهر مع كل مشكلة يعيشها الإقليم، وإنه لن يسمح لطهران بامتلاك سلاح نووي.

وزعم ترامب إن الرئيس السوري بشار الأسد استخدم الكيميائي ضد شعبه والضربة الثلاثية جاءت لردعه عن تكرار ذلك.

وشدد ترامب على أن الإدارة الأمريكية الحالية لن تكرر أخطاء الإدارة السابقة وستواصل حملة الضغوط على إيران، مؤكدا أن بصمات إيران تظهر مع كل مشكلة يعيشها الإقليم.

وأفاد الرئيس الأمريكي بأن واشنطن لن تسمح لطهران بامتلاك سلاح نووي، مبينا أن إيران مسؤولة عن الكثير من المشاكل في الشرق الأوسط.أنه بعد طرد تنظيم “داعش” من سوريا لا بد من زيادة الجهود لوقف إيران عن دعم الإرهاب.

وأعلن ترامب أن واشنطن لن تقدم أي تنازلات لكوريا الشمالية، وأن الأخيرة قدمت الكثير من التنازلات دون أن تقدم لها الولايات المتحدة شيئا. مؤكدا أنه سيلتقي الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون قريبا.

من جهته، أفاد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بأن مواقف واشنطن وباريس بشأن إيران متباينة وأنه ناقش والرئيس ترامب الاتفاق النووي بشكل صريح، مؤكدا في السياق ضمان عدم امتلاك إيران سلاحا نوويا بالإضافة إلى معالجة المخاوف بشأن برنامجها الصاروخي.

وتابع ماكرون: “الاتفاق النووي مع إيران ليس كافيا ونعمل حاليا على اتفاق جديد يعالج الخلافات.. سنواصل مساعينا لردع النفوذ الإيراني وسنعمل مع الشركاء للوصول لحلول مستدامة.

وصرح الرئيس الفرنسي أن الاتفاق مع واشنطن قد يؤسس لحل كافة المسائل الخلافية مع إيران، مضيفا أن الاتفاق النووي الحالي ليس كافيا لكنه يضمن وقف أنشطة إيران النووية حتى العام 2025.

وبخصوص الأزمة السورية، قال ماكرون إنه يجب عدم تكرار أخطاء الماضي وبدلا من إطاحة الأنظمة يجب التفاوض مع الشعوب.

وطالب الرئيس الفرنسي بضرورة الوصول إلى حل للأزمة السورية لضمان عدم سقوط سوريا بأيدي الإرهابيين، قائلا إنه يجب الوصول إلى حل متكامل يعالج الجانبين السياسي والعسكري للأزمة.

وكان استقبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاثنين نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون في البيت الأبيض، في بداية زيارة تستغرق ثلاثة أيام. وأقام ترامب مأدبة عشاء لضيفة الفرنسي وزوجته في مقر إقامتهما بماونت فيرنون.

وصل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاثنين إلى الولايات المتحدة، في زيارة دولة تستغرق ثلاثة أيام، وتناقش العديد من القضايا المشتركة، لا سيما الخلافية منها.

وقبل توجهه إلى البيت الأبيض زار ماكرون وزوجته بريجيت نصب لينكولن الشهير المقام تكريما للرئيس الأمريكي السادس عشر. ولوح الرئيس الفرنسي خلال هذه الزيارة بيده لعدد من الأشخاص الذين قدموا لتحيته، كما تمكن من مصافحة بعضهم وأخذ صور سيلفي معهم.

شاهد أيضاً

الرئاسة: طريق السلام يمر عبر عودة كامل القدس الشرقية

رام الله – فينيق نيوز – قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *