اّخر الأخبار
الرئيسية / فلسطين 48 / الجماهير وقيادات الداخل الفلسطيني تحيي ذكرى مجزرة كفر قاسم

الجماهير وقيادات الداخل الفلسطيني تحيي ذكرى مجزرة كفر قاسم

2016102992628

الناصرة – فينيق نيوز  – احيت الجماهير العربية وقيادتها في الداخل الفلسطيني، اليوم السبت، الذكرى السنوية الـ60 لمجزرة كفر قاسم البشعة، التي اقترفها  جيش الاحتلال الإسرائيلي في 29 تشرين اول اكتوبر عام 1965 بالتزامن مع العدوان الثلاثي على مصر وقتل فيها بدم بارد وبتخطيط  49 فلسطينيا بينهم اطفال نساء

وشارك أهالي كفر قاسم في المسيرة السنوية الحاشدة ، نواب من القائمة المشتركة، واعضاء لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل، واللجنة الشعبية وقيادات الحركات الوطنية في أراضي الـ48

وانطلقت المسيرة التي قدر عدد المشاركين بالآلاف  ارتى اغلبهم قمصانا سوداء تحمل شعار الذكرى من ميدان أبو بكر في مدينة كفر قاسم، باتجاه النصب التذكاري  حيث وضعت أكاليل الزهور عن النصب التذكاري  و زيارة أضرحة الشهداء.

ورفع المشاركون  في المسيرة صور شهداء المذبحة  والشعارات المنددة بسياسات إسرائيل وجرائمها ومجازها المستمرة وردد المشاركون هتافات تمجد الشهداء،  وتأكد أن جريمة كفر قاسم لم ولن تُغفر وتُنسى ما دام هناك حياة في هذه المدينة.مطالبين حكومة اسرائيل التي اتهموها بالتعامل مع شهداء المذبحة وكأنهم من غير البشر ولا حقوق لهم، بالاعتراف رسميا بمسؤوليتها الكاملة عن المذبحة

وقال رئيس القائمة المشتركة النائب أيمن عودة خلال مشاركته في المسيرة: “كان الهدف من المجزرة الرهيبة هو التسبب في هروب أهل المثلث من الوطن تحت جناح العدوان الثلاثي على مصر”.

وأضاف: أن الانتصار الأكبر على مجزرة كفر قاسم يتمثل في مدينة كفر قاسم ذاتها التي كان عدد سكانها 1500 نسمة أبان المجزرة، واليوم عددهم 22 ألف، يعملون وينتجون ويحيون الأرض.

قال رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة، إن على إسرائيل أن تستوعب حقيقة اننا أصحاب وطن، وأننا باقون، ولن تنفع معنا كل مخططات الاقتلاع ولا التهجير، فكما لم ترعب أهل كفر قاسم قبل 60 عاما، المجزرة بشكل يدفعهم على الهجرة، فنحن اليوم ما زلنا على هذا ثابتين، وما كان عام 1948 لن يكون اليوم ولا في المستقبل.

وأضاف بركة، “على المؤسسة الحاكمة أن تعلم أننا نرفض المواطنة المشروطة التي يريدون فرضها علينا. وأن تعلم أيضا، أننا فلسطينيون بكامل قامتنا، وتاريخنا واصرارنا على وحدتنا الوطنية. نحن مواطنون كاملي الحقوق، ليس على أساس انتمائنا للمؤسسة والصهيونية، ولا على أساس ما يسمى “ولاءنا” لها، بل لأننا اصحاب الوطن. مواطنتنا ليست مشتقة من كرم أخلاق المؤسسة الصهيونية، وإنما نابعة من انتمائنا للوطن، لفلسطين، بسهولها وجبالها وبحرها”.

وأكد إصرار الجماهير العربية على مطالبتها بالاعتراف الرسمي بالمجزرة، بما يترتب على هذا الاعتراف من تحمل مسؤوليات، وقال: “لا نبحث عن اعتذارات وخطابات معسولة، بل الاعتراف الرسمي والتام. وهذا مطلب دماء الشهداء التي تصرخ في هذا المكان، وهذا مطلب الأحفاد، وهو مطلب لن يسقط بالتقادم، بل سنبقى نكافح لتحقيقه”.

رئيس بلدية كفر قاسمعادل بدي، قال:0 عاما ونحن نقف في هذه البقعة التي ارتوت بدماء الشهداء، وما زالت هذه الذكرى البشعة في قلوبنا باقية ما بقينا في هذه الدنيا”.

واضاف بهذه المجزرة أرادوا ترحيلنا  لكن دماء الشهداء الطاهرة استعصيت عليهم وكانت أقوى من مبتغاهم، ومن هنا أناشد أحفاد الشهداء، أن لا تدخروا جهدا بإحياء ذكراهم فهم ماتوا من أجل أن نحيا هنا. أنتم الأمل والحاضر وأنتم المستقبل’.

وأضاف، لن نغفر ولن نسامح المجرمين على فعلتهم حتى يُقدم القاتل إلى العدالة. هذا الملف مفتوح يدل عن التهاون بدمائنا مطالبا  هذه الحكومة أن تكف على التضييق علينا في كل ما يتعلق بمصادرة الأراضي وهدم البيوت،  وأن تكف عن التعامل معنا كعدو، وقتلنا بين الحين والاخر

وقال الطالب حافظ مروان بدير في كلمة الشهداء: مرة أخرى توحدنا الذكرى المجزرة لنقول بصوت واحد إننا لن ننسى شهداءنا. ولن نغفر. وذكرى المجزرة الرهيبة لا زالت على العهد تمشي وتعيش أيامها. وها نحن بعد ستين عاما ما زال الستار غير مغلق، ولم يغلق ما دام الأحياء فينا يعيشون فيها كوابيسنا، ولن يسدل الستار ما دامت هناك جرائم بشكل منظم بحق شعبنا الفلسطيني.وأناشد أهلنا من هنا بأن يدركوا حجم المأساة التي أصابتنا وما زالت تصيبنا، وندعوكم للتكاتف فيما بيننا بعيدا عن التفرق والعنف، وكفى عنفا يا أبناء الوطن الواحد.’

وقال الشاب إسلام عامر ابن البلدة في كلمته  كلمته، :كل واحد من الشهداء كان يحمل معه أملا، وقد قتل المجرمون أحلامهم، حيث لا يزال الدم ينزف حتى اليوم، في ظل الصمت والتجاهل من قبل الحكومة الإسرائيلية التي لا تمت للإنسانية بصلة مهما تشدقت بديمقراطيتها”.

ومن المقرر ان وسيقام المهرجان القطري لإحياء الذكرى الساعة السادسة مساءً بجانب مدرسة زين في البلدة.

 

 

شاهد أيضاً

فلسطينيو الداخل يحيون الذكرى 63 لمجزرة كفر قاسم

  كفر قاسم – فينيق نيوز – احيت الجماهير العربية في الداخل اليوم الثلاثاء، الذكرى …

45 ألفا يتظاهرون في الأقصى والاحتلال يعتقل 4 ويجرح عشرات

  القدس عاصمة فلسطين – فينيق نيوز –  قمعت قوات الاحتلال الاسرائيلي، بعد ظهر اليوم …

بالصور: الاف يشاركون بمسيرة غضب رام الله نصرة للقدس

تقدمها وزراء واغلب أعضاء مركزية فتح وأمناء عامون وقادة الفصائل رام الله والبيرة – فينيق …

Johnny Bower Womens Jersey