اّخر الأخبار
الرئيسية / تقارير وتحقيقات / اقحوان” سلايمة.. مربى بالعسل يطرق أبواب العالمية

اقحوان” سلايمة.. مربى بالعسل يطرق أبواب العالمية

القدس – فينيق نيوز – وفا- نديم علاوي –  نجحت الشابة المقدسية نسرين سلايمة في تطوير مربى صحي من عسل النحل الطبيعي، وفازت فيه بجائزة وطنية حتى أضحت تصدره إلى الخارج كمنتج عالمي متميز تحت اسم “صنع في فلسطين”.
أثبتت سلايمة (27 عاما) من سكان بلدة كفر عقب بالقدس، تميزها في هذا المشروع من خلال اضفاء ما يقدر بـ30 طعما مختلفا على العسل وتحويله الى مربى مطور، الأمر الذي زاد من اقبال الناس على هذا المنتج.
يوما بعد يوم، تبرع سلايمة في توسيع مشروعها عبر بذل جهدها في انتاج مربيات غير مألوفة، مثل مربى القهوة، والفستق، والزنجبيل، ومربيات أخرى غريبة بالعسل الطبيعي الخاص، وايصاله للمستهلكين بطريقة مهنية ترضي ذوقهم وصحتهم.
بدأت فكرة مشروعها لتطوير نفسها معنويا واجتماعيا واقتصاديا، عبر تصنيع هذا النوع من المربيات منذ حوالي عام ونصف، كان ذلك بصنع خمسة انواع محددة من منتجها.
سلايمة التي تدرس ادارة مشاريع وتربية النحل، قالت لـ”وفا”: إنها وجدت نفسها تعمل في تطوير مربى صحي وما زالت تحاول أن تتوسع في هذا المجال على كافة الصعد، عبر محاولتها تطوير صناعتها اكثر.
وبينت سلايمة، ان مشروعها تم تسميته “اقحوان” نسبة الى زهرة الاقحوان التي يتجمع النحل حولها، متأملة ان يكون الهدف المرجو من المشروع صنع 155 نوع مربى عسل تطرق ابواب العالمية.
وأكدت أن مشروعها يعتمد على العسل الأصلي، والذي تصل كلفة الكيلو الواحد منه 400 دولار لصنع مرطبان من منتوجها مربى العسل المطور، لافتة إلى انها تتعامل بالعسل الاصلي للحصول على الجودة الممتازة.
وتعمل سلايمة في مشروعها وفق معايير خاصة لصنع مربيات تكون علاجات صحية للناس لما له من فوائد غذائية، ومذاق حلو.
ومن أهم العلاجات التي يقدمها منتج “أقحوان” السلايمة: مشكلة الانجاب، والمساعد على حل مشاكل التنفس والجيوب الانفية من خلال عسل الزنجبيل والكاجو.
وأوضحت، ان اقبال الناس يزداد لشراء المنتج يوما بعد يوم من داخل البلد وخارجها مثل السويد واميركا والأردن والدول العربية.
وقالت إن من بين منتجاتها مربى الفستق الحلبي الأكثر تعقيدا في التصنيع، لما يستغرقه من وقت لتحويله الى مربى بالعسل، حيث يتطلب صنع نصف كيلو من المربى إلى 2 كيلو من الفستق الحلبي.
واعتبرت سلايمة، أن عدم تقبل المجتمع لفكرتها كونها جديدة وغريبة، وعدم معرفة الناس لماهية المشروع بشكل واضح بادئ الأمر، من أهم التحديات التي واجهتها. وطالبت وزارتي الاقتصاد الوطني والصحة وجميع الجهات المعنية بمساندة هكذا مشاريع لإنجاحها وتطويرها، معتبرة أن الطموح في الوصول للعالمية وايصال صوت فلسطين والقدس لأسواق العالم هي فكرة تحتاج الى تأييد ودعم كبيرين من قبل الجمهور.
وكانت سلايمة قد حصلت في 16 مايو من هذا العام، على جائزة افضل منتج غذائي نسوي من وزارة الاقتصاد الوطني الفلسطيني، بالشراكة مع مشروع GROW المنفذ من قبل شركة كووترسوجيما، والممول من حكومة كندا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *